عطارةمطبخ وأكلات شعبيهموسوعة بيت المقالات

فوائد وأضرار القرنفل

أهم المعلومات عن القرنفل

القرنفل: أو ما يُطلق عليه أيضاً كبش القرنفل، أو المسمار أو العويدي، وهو بُرعم زهريّ اللون، يؤخذ من شجرة القرنفل ذو رائحة عطرية قوية وتتميز بأنها دائمة الخضرة، والتي يبلغ متوسط ارتفاع شجرة القرنفل من 8 إلى 12 متراً، تحتوي على عناقيد من الأزهار ذات اللون الأحمر الفاقع الموجودة على نهايتها الأغصان، و أيضا تتميز بكُبر أوراقها ويكون لونها أحمر ثم تتحول إلى اللون الأخضر عند نضوجها، حيث تحتوي ثمارها ذات اللون الأحمر مستطيلة الشكل، على بذرة أو بذرتين، أما براعم القرنفل ذات اللون الزهري تُجفف وتُستخدم كنوع من البهارات في تحضير الكثير من الأطعمة، سواء بشكلها الكامل أو بعد طحنها، وأيضا تُستخدم لبعض الأغراض الطبية وسنذكر فوائد وأضرار القرنفل.

فوائد وأضرار القرنفل

القيمة الغذائيّة للقرنفل

الجدول الآتي يوضح القيمة الغذائية الموجودة في 100 غرامٍ من القرنفل المطحون:

العنصر الغذائيّ

القيمة الغذائيّة

الماء 

9.87 مليلترات

السعرات الحراريّة 

274 سعرة حراريّة

الكربوهيدرات

65.53 غراماً

السكريّات 

2.38 غرام

الألياف الغذائيّة 

33.9 غراماً

البروتين 

5.97 غرامات

الدهون 

13 غراماً

الكالسيوم 

632 مليغراماً

الحديد 

11.83 مليغراماً

المغنيسيوم 

259 مليغراماً

الفسفور 

104 مليغرامات

البوتاسيوم 

1020 مليغراماً

الصوديوم 

277 مليغراماً

الزنك 

2.32 مليغرام

النحاس 

0.368 مليغرام

المنغنيز 

60.127 مليغراماً

السيلينيوم 

7.2 مليغرامات

فيتامين ج 

0.2 مليغرام

فيتامين ب1

0.158 مليغرام

فيتامين ب2

0.22 مليغرام

فيتامين ب3

1.56 مليغرام

فيتامين ب5 

0.509 مليغرام

فيتامين ب6 

0.391 مليغرام

الفولات

25 ميكروغراماً

الكولين 

37.4 مليغراماً

فيتامين أ 

160 وحدة دوليّة

البيتا-كاروتين 

45 ميكروغراماً

فيتامين هـ

8.82 مليغرامات

فيتامين ك 

141.8 ميكروغرم

فوائد القرنفل

1- مكافحة الالتهابات وتقوية المناعة

بما أن زيت القرنفل قد ثبت أنه يساعد في علاج العديد من التهاب المفاصل والروماتيزم ، فإن استخدامه كما يلي:

  • حين نقوم بإستخدامه في تدليك العضلات فهو يساعد في تقليل الالتهابات وتسكين الالم، وأيضاً يحتوي القرنفل على مضاد أكسدة قوي ويدعى “الفينولات” وتعمل على مكافحة الجذور الحرة ومحاربتها.
  • كما وأثبتت الدراسات السريرية أن للقرنفل دور في علاج التهابات العين ولكن لا ينصح باستخدامه على العين دون إستشارة الطبيب.
  • وأيضاً كما أثبتت الأبحاث، أن للقرنفل دور في مكافحة سرطانات الجهاز الهضمي.

2- علاج وتسكين الام الاسنان واللثة

كونه مطهر ومضاد للجراثيم، يحتوي القرنفل على زيت اليوجينول، الذي يحل عمل المخدر، ويساعد القرنفل بتسكين آلام الأسنان واللثة، عند وضع القليل من زيت القرنفل على قطعة قطن و وضعها مكان الألم سيبدأ بالتسكين الفوري، وأيضاً يستخدم القرنفل لإزالة رائحة الفم الكريهة

3- تعزيز صحة الجهاز التنفسي

يقوم القرنفل على المساعدة في تقليل ومنع التهابات الجهاز التنفسي العلوي وأمراضه كنزلات البرد والأنفلونزا والزكام والسعال و التهابات القصبة الهوائية والربو وإلتهاب الجيوب الأنفية وغيرها. كما يُعتبر مسكن طبيعي ويساعد على طرد البلغم ويساعد في علاج التهابات الحلق.

2- تعزيز صحة الجهاز الهضمي

يُساعد القرنفل على تيسير عملية الهضم، كما وأنهُ طارد للغازات ويساعد على تخفيف آلام المعدة وتخفيف القيء ويساعد في علاج الإسهال، ووجد أن القرنفل يعمل على استرخاء العضلات الملساء المكونة للجهاز الهضمي.

5- تعزيز الصحة الجنسية

وجد أن القرنفل يساعد على علاج القذف السريع عند الرجال وذالك عن طريق تقليل سرعة الوصول للنشوة الجنسية.

6- تنظيم سكر الدم

يساعد القرنفل على تنظيم مستويات السكر بالدم لدى مرضى السكري، وذالك يؤدي الى تقليل من خطر إصابتهم بالمضاعفات المرضية المختلفة.

أضرار القرنفل

  • تناول القرنفل إن كان مطحون أو حب أو زيت بكميات قليلة غالباً آمناً لدى بعض الناس، ولكن لا توجد معلومات كافية حول تناوله بكميات كبيرة، كما وأنّ تناول القرنفل المُجفّف قد يتسبب بحساسية وتهيجاً في الفم، إضافة إلى حدوث ضرر في أنسجة الأسنان، أمّا بالنسبة للأطفال يُعد غالباً غير آمن لتناولهم زيت القرنفل؛ حيث إنّه قد يتسبّب في بعض الآثار الجانبيّة الكثيرة؛ مثل: عدم اتزان السوائل في الجسم، وضرر الكبد.
  • أما بالنسبة لاستهلاكه خلال فترتيّ الحمل والرضاعة فإن تناول القرنفل بكميات قليلة وبإعتدال يُعدّ غالباً آمناً، حيث يفيد الحامل والجنين، يُفضل عدم تناوله بالأشهر الأخيرة للحمل حيث أن تناوله قبل عملية الولادة  قد يؤدي إلى النزيف أثناء الولادة لإحتوائه على مادة “الأوجينول”، كما قد يغير من طعم اللبن وينفّر الطفل  لذلك يجب الإعتدال بتناوله بكميات قليلة، ولكن لا توجد دراسات ومعلومات كافية حول درجة أمان تناوله بكميات كبيرة، ولذلك يُفضل عدم تناوله خلال هاتين الفترتين.

محاذير استخدام القرنفل

  • وقد ذُكر لبعض الحالات التي يجب عليها توخي الحذر عند إستخدام القرنفل؛ مثل المصابون بإضطرابات النزيف، لإن زيت القرنفل يحتوي على مادة “الأوجينول” التي قد تقوم بإبطاء من عملية تخثر الدم، ممّا قد يُسبب النزيف لدى الأشخاص الذين يُعانون من إضطرابات النزيف، ويفضل عدم تناول القرنفل قبل أسبوعين على الأقل للخاضعون للعمليات الجراحية لأنه يُسبب النزيف أثناء العملية الجراحيّة أو بعدها، لإحتوائه على مادة  “الأوجينول”.
  • وقد يُسبب القرنفل عند تناوله بكميات كبيرة على ردود فعل تَحَسُسِية وتأثيرات ضارة معينة مثل: خفض مستويات السكر بالدم،و خطر النزيف، والحرقة، عند بعض الأفراد؛ لا يُنصح بتناول الزيوت العطرية ومن ضمنها زيت القرنفل، وعدم تعريض الطفل له.  


مراجع

  1. تم الإطلاع بتاريخ 1-7-2020 , Cynthia Gladen, “Cloves“، www.lib.umn.edu
  2. تم الإطلاع بتاريخ 1-7-2020 , “(Merr. and L.M.Perry,”Syzygium aromaticum – (L www.pfaf.org
  3. www.verywellhealth.comSpices, cloves, ground“, www.fdc.nal.usda.gov 
  4. Cathy Wong (10-9-2019), “The Health Benefits of Cloves” تم الإطلاع بتاريخ 2-7-2020  ،www.verywellhealth.com
  5. تم الإطلاع بتاريخ 2-7-2020  Cloves: Nutritional facts and health benefits 
  6. تم الإطلاع بتاريخ 2-7-2020  13 Surprising Benefits Of Cloves
  7. تم الإطلاع بتاريخ 2-7-2020 2Learn About the Health Benefits of Cloves

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي ليصلك كل جديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى