fbpx
معلومات عامةمعلومات عامة منوعةموسوعة بيت المقالات

لماذا سميت الجمعه السوداء بهذا الاسم

Black Friday

تعد الجمعة السوداء أو المعروفة عالميا ( بالبلاك فرايدي ، Black Friday ) هي موسم التخفيضات العالمية، الذي ينتظره المستهلكين في جميع الدول، وتقوم العديد من الشركات والماركات العالمية بوضع تخفيضات على المنتجات الخاصة بها، مما يجذب المستهلكين للزيادة من عمليات الشراء الذين يقومون بها، والجدير بالذكر أن هذا اليوم يحدث في معظم الدول حول العالم.

لماذا سميت الجمعه السوداء بهذا الاسم ؟

الجمعة السوداء هي يوم التخفيضات العالمية، والذي يوافق آخر جمعة من شهر نوفمبر.

لذا فهي لا تعتمد يوم محدد من السنة، حيث يتغير تاريخ هذا اليوم بمرور كل سنة، ويرجع سبب تسمية هذا اليوم باسم الجمعة السوداء إلى العديد من الروايات المختلفة منها:

  • تعود فكرة التخفيضات إلى عام 1869 في أواخر شهر ديسمبر، نتيجة حدوث ركود اقتصادي في أمريكا والدول الأوروبية.
  • مما أدى إلى عزوف الأفراد عن التسوق والشراء وتراكم المنتجات، فقام أصحاب المحلات والمصانع بفرض تخفيضات على السلع.
  • والذي نتج عنه زيادة الوافدين لشراء السلع التي تحمل تخفيضات، كما عانى أصحاب الأراضي والمزارعون من فقدان ما يقارب من نصف محاصيلهم من القمح والذرة.
  • لذلك أطلق على آخر جمعة من شهر فبراير، بالجمعة السوداء.
  • وفي أحدى المقولات الأخرى، جاء تسمية هذا اليوم نسبة إلى بعض المتاجر والمحلات التي كانت تفتح في أوقات مبكرة من هذا اليوم، وتقوم بمبيعات مختلفة، وتتميز هذه المتاجر باللون الأسود.

متى بدأ ظهور الجمعة السوداء؟

بدأ أول ظهور ليوم التخفيضات العالمي المعروف بالجمعة السوداء في أخر القرن التاسع عشر. و حيث كان أول ظهور له في أمريكا، بعد عيد الشكر وقبل بداية عيد الميلاد، فكان تماما في آخر جمعة من شهر نوفمبر.

وفي الكثير من الأحيان تقوم الشركات والمحال ومواقع التسوق الألكتروني، بتنزيل التخفيضات قبل هذا اليوم فيما يقارب الأسبوعين، لكي يكون يوم الجمعة هو اليوم الأخير في هذه التخفيضات.

حيث تقوم الشركات بعض السلع الخاصة بها بأسعار أقل من الأسعار الأصلية لها، والتي تكون متوافرة بها طوال السنة. و كما يصادف يوم الجمعة السوداء من هذا العام يوم 27 نوفمبر/ تشرين الثاني.

والجدير بالذكر أن العديد من المستهلكين ينتظروا هذا اليوم للقيام بعمليات التسوق واستغلال التخفيضات الموجودة في هذا اليوم. و لا يختص هذا اليوم ببلد معين حيث ينتشر في جميع أرجاء العالم، بما فيها الدول العربية.

أهمية الجمعة السوداء

تعرف الجمعة السوداء في وطننا العربي بأسم الجمعة البيضاء، يمتد موسم التخفيضات في بعض الدول إلى أربع أيام يبدأ يوم الجمعة وينتهي يوم الأثنين والذي يعرف بالأثنين الإلكتروني.

حيث تقوم المتاجر الإلكترونية بخصم حوالي نصف ثمن المنتج، والجدير بالذكر أن المحالات في هذه الفترة لا تقوم بحملات ترويجية وإنما تعتمد على التخفيضات بشكل كبير.

تتميز الجمعة السوداء بأهمية كبير في المجال الاقتصادي، وكذلك بالنسبة للأفراد، منها:

  • زيادة نسبة التسوق حول العالم في هذا اليوم، مما يجعله موسم نشط للتسوق.
  • الزيادة الكبير في نسبة الأنفاق في هذا اليوم والتي وصلت في أحد السنين إلى ما يقارب 100 مليار دولار.
  • تشير البحوث إلى أنه إرادات نهاية العام تبلغ ما يقارب 30% من إجمالي إيرادات السنة في المملكة المتحدة، وهي نسبة كبيرة مقارنة بباقي العام.

الجمعة البيضاء في العالم العربي

تم تغيير مصطلح الجمعة السوداء إلى الجمعة البيضاء في الدول العربية، وذلك بسبب مكانة اليوم لدى العرب المسلمين، فكان من الغير مناسب إطلاق وصف أسود على يوم الجمعة.

ظهرت تقاليد الجمعة السوداء في الوطن العربي باسم الجمعة البيضاء وذلك في عام 2014. وعند قيام بعض مواقع التسوق الإلكترونية بفرض تخفيضات على السلع المتداولة بها، في أخر جمعة في شهر نوفمبر.

والذي تبعها بعد ذلك قيام العديد من الشركات والمتاجر بهذه التخفيضات. ولقد لوحظ أن التخفيضات الخاصة بالجمعة السوداء قد نافست غيرها من التخفيضات التي كانت تأتي في موسم الصيف والشتاء.

فأصبحت من أهم الحملات التي تحدث خلال العام والذي ينتظرها المستهلكين بفارغ الصبر، ولقد أحدث ذلك ضجة في مجال التسوق الإلكتروني. وحيث أشارت العديد من الصفحات الخاصة بالتسوق الإلكتروني إرتفاع نسبة الزيارات و المبيعات لديها.

طرق الاستعداد لتخفيضات الجمعة السوداء

خطة خاصة بالتخفيضات:

ويتم ذلك لضمان عدم حدوث خطأ في السلع التي سوف يتم تداولها خلال عروض الجمعة السوداء، أو فرض تخفيضات أعلى من نسب الأرباح التي يتحملها المنتج أو الشركة.

وتقوم بعض المتاجر والمواقع الإلكترونية بوضع جداول تشمل الخطة التي سوف تقوم بها خلال تخفيضات الجمعة البيضاء، ويتضمن الجدول الآتي:

  • اسم المنتج.
  • السعر الأصلي له.
  • نسبة التخفيض.
  • السعر بعد التخفيض.
  • التاريخ الخاص بالبدء في العرض، وتاريخ الأنتهاء منه.
  • نوع العروض المقدمة.
  • طرق الترويج المتبعة.

البدء مبكرا في العروض الخاصة بالتخفيضات:

قبلها يتم التأكد من جودة الموقع المستخدم في التسوق، وامكانية استخدامه على الهواتف الجوالة. ومن بعدها يتم البدء في تنفيذ الحملات الترويجية الخاصة بهذا اليوم وما يتبعه من تخفيضات.

ويفضل في هذه الحالة البدء في حملات الترويج قبل الأسبوع الذي توجد فيه الجمعة السوداء، والبدء مبكرا يزيد من الأفراد ونسب المبيعات الخاصة بك.

ومن ما سبق عرفنا أن كل من الأفراد والشركات والمتاجر يستعدوا بقدوم الجمعة السوداء، ولكن تعود بالأرباح على كل من المستهلكين، وأصحاب المحلات والمتاجر الكبيرة وكذلك مواقع التسوق الإلكترونية، حيث تزداد المبيعات بصورة كبيرة خلال فترة التخفيضات الخاصة بهذا اليوم.


تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي ليصلك كل جديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى